الاثنين، 25 أبريل، 2011

رفاتك الآن .. تعلن العصيان للشاعرة حكيمة الشاوي في ذكرى الشهيد محمد كرينة

إلى الشهيد الشاب : محمد كرينة

رفات كرينة

تلتئم الآن

تعلن العصيان

تنهض شامخة

تستعيد العنفوان

رفات كرينه

تزهر .. تتورد

تصرخ .. تتمرد

والجلاد قلبه

يرتعد

كرينة يعود الآن

من رحلة الأنين

كي يعانق فلسطين

وأبناءه العشرين

وهم ينزعون

كمامة الصمت

عن أفواه الموتى

وجيل العاشقين

كرينة يعود الآن

من السجون الحزينة

كرينة ما رحل

بل انتصر.. على الثلاثين

من القهر والانين

كرينة يخاطبكم الآن

من منبر الأحرار

أنصتوا .. لصوت الأمل

حين يشتد المخاض

لعشق الوطن

في أنزا وكازا

في كل مدينة

وقرية وزنقة

كرينة يصعد الآن

منبر أبريل

في الرابع والعشرين

ذهب فتيا نقيا

وعاد عتيا وفيا

بعد الخمسين

عصيا على الدمع

والقمع

يعانق الملايين

يحلم بوطن

في حجم الحرية

للأفواه والمعتقلين

والكرامة

للمساكين

والعدالة

للجائعين

الشاعرة حكيمة الشاوي

في 23 أبريل 2011